التخطي إلى المحتوى

انتشرت خلال الأيام القليلة الماضية أخبار عن إصابة بعض الأطفال بالمدارس بالالتهاب السحالي، مما جعل الذعر ينتشر داخل كل بيت من البيوت المصرية، فالجميع خائفون من انتشار العدوى داخل المدارس وإصابة أبنائهم بهذا المرض الخطير، ومن المؤكد أن أخبار كهذه من الضروري أن نقف جميعاٌ حولها لنتأكد من صحتها أو من عدم صحتها، حتى لا نثير التوتر والبلبلة بين صفوف المواطنين، وهنا يأتي دور موقعنا :المساء سبورت” الذي يعمل من أجل توضيح الأمور ونشر الحقائق لطمأنة الشارع المصري، ولهذا فسوف نقوم خلال الأسطر القليلة القادمة بإلقاء الضوء حول تصريحات وزارة الصحة حول هذا الأمر فتابعونا.

تصريحات وزارة الصحة والسكان المصرية

جاءت تصريحات وزارة الصحة والسكان المصرية نافيه تماماٌ لما تردد حول شائعة إصابة بعض أطفال المدارس بالالتهاب السحائي، وأكدت الوزارة أن كل ما جاء من حول هذا الأمر، ما هو إلا شائعات كاذبة لا أساس لها من الصحة، فقد جاءت وزارة الصحة والسكان مؤكدة من عدم رصدها لأي حالة مصابة بهذا المرض الخطير من بين طلبة وطالبات المدارس المصرية كما أكدت عن قيامها بأخذ كافة الاحتياطات اللازمة من أجل تأمين الطلبة والطالبات داخل المدارس، ولهذا فقد تم تطعيم الطلاب داخل مدارسهم بالجرعات المضادة لهذا المرض الخطير، وهذا من أجل توفير الأمان التام لجميع أبنائنا بالمدارس.

أكدت وزارة الصحة والسكان المصرية على أن مصر لم تصنف ضمن دول الحزام الأفريقي لمرض الالتهاب السحائي الوبائي، وهذا هو ما قد جاءت به تصنيفات منظمة الصحة العالمية، وقد أشارت أيضاٌ وزارة الصحة والسكان المصرية، أن التطعيم الخاص بهذا المرض الخطير متوافر داخل الوزارة بالمجان.

يتم تطعيم به طلاب المدارس بجميع مراحل التعليم الأولى، كأولى حضانة، والصف الأول الابتدائي، والأول الإعدادي، والأول الثانوي بجميع شعبه وتخصصاته المختلفة، كما أكدت أيضاٌ أن جميع المسافرين لأي دولة من الدول الموجود بها هذا المرض، وجميع الحجاج والمعتمرين يجب أن يخضعون للتطعيم من هذا المرض، وهذا ضمن الإجراءات الوقائية التي تقوم بها الوزارة، من أجل الحفاظ على مصر من انتشار مثل هذه الأمراض الضارة والخطيرة.

1- التهاب السحايا البكتيري

رغم أن هذا النوع هو الأقل انتشارا إلا أنه الأكثر خطورة فقد يكون قاتلا في بعض الأحيان إن لم يتم التدخل الطبي الفوري وعلى الرغم من أن معظم الحالات تتعافي منه فقد يتسبب في العديد من المضاعفات ودرجات العجز المتفاوتة حسب درجة التأثر بالإصابة.

تنتج العدوى البكتيرية عن أنواع متعددة من البكتيريا مثل:

  • البكتيريا العقديه الرئوية “المكورات الرئوية” Streptococcus pneumonia
  • المكورات السحائية Neisseria meningitidis
  • ميكروب الأنفلونزا البكتيرية “النزلية المستديمة”
    ‏Haemophylius influenza type b (HIB)
  • البكتيريا الليستيرية Listeria

2 – التهاب السحايا الفيروسي

وهو الالتهاب الأكثر شيوعا و لكن تكون مضاعفاته و أعراضه أقل حده من الالتهاب البكتيري ومعظم الحالات المصابة تتعافي تلقائيا دون الحاجة إلى علاج

3- إلتهاب السحايا الفطري

وهو نوع من أنواع التهاب السحايا نادر الحدوث وينتج عن انتشار الفطريات عبر الدم إلى الحبل الشوكي.

4- التهاب السحايا الطفيلي

وهو نوع أكثر ندرة من الالتهاب السحائي الفيروسي أو البكتيري

5- وهناك أيضا إلتهاب السحايا الأميبي والتهاب السحايا غير المعدي

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *