التخطي إلى المحتوى

إجتمعت اليوم لجنة الكرة بالنادى الاهلى المصرى لكرة القدم من أجل بحث موضوع إقالة المدير الفنى الاوروجوانى للنادى الاهلى مارتن لاسارتى والذى يتقاضى مبلغا من المال شهريا يقدر بمائة وعشرون ألف دولار شهريا من خزينة النادى ، واوضحت التقارير الاعلانية بان النادى الاهلى استقر على فسخ تعاقده مع المدير الفنى للنادى الاهلى الحالى ، حيث أدى الفريق نتائج سيئة للغاية تحت قيادته الفنية الامر الذى حدا بالكثيرين لانتقاد القائمين على النادى بسبب صبرهم الغير مبرر على مدير فنى لم يقدم نتائج جيدة ، ومن المتوقع أن تسند ادارة الفريق مؤقتا الى “محمد يوسف” إلى حين استقدام مدير فنى جديد.

شرط جزائى كبير

ينص عقد المدير الفنى الاوروجوانى مارتن لاسارتى مع النادى الاهلى على ان المدير الفنى فى حالة فسخ تعاقده يحصل على شرط جزائى شهرين من النادى ، وبالتالى فان المدير الفنى للنادى الاهلى لاسارتى سيحصل على مائتين واربعون الف دولار اى مايعادل الاربعة مليون جنية مصرى على ان يرحل عن النادى فى اسرع وقت ليقوم الفريق بالبحث عن مدير فنى كفؤ يتولى قيادة الفريق فى الفترة القادمة خاصة وان ابطولات للموسم الجديد لم تبدا بعد لذا فادارة النادى تحاول جاهدة تعيين مدير فنى ليتولى قيادة الفريق قبل بداية الموسم.

نتائج مخيبة للغاية

شهدت سلسلة النتائج المخيبة التى حققها المدير الفنى لاسارتى مع الفريق باستياء الكثيرين ، فقد بدات بخروج النادى الاهلى من بطولة أمم أفريقيا البطولة الاكبر والتى يعشقها الجمهور الاحمر ، كما شهدت المباراة لاخيرة للفريق والتى على اثرها تمت اقالة المدير الفنى خسارة النادى الاهلى من فريق بيراميدز فى دور الستة عشر فى بطولة كاس مصر بالامس بنتيجة 1-0 مما اخرج الفريق من البطولة كما ان الاهلى قد تعرض للخسارة من نفس الفريق فى هذا الموسم مرتين فى الدورى لذا ادى ذلك الى غضبعارم من مجلس الادارة ومن قبل الجمهور.

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *