استشهاد حكم فلسطيني وعائلته في غزة خلال قصف لجيش الاحتلال

الحكاية 0 تعليق ارسل طباعة حذف

أعلن الاتحاد الفلسطيني لكرة القدم، اليوم الأربعاء، استشهاد الحكم الدولي الفلسطيني محمد خطاب وعائلته، في قصف إسرائيلي استهدف منزلهم بمدينة دير البلح في وسط قطاع غزة.

وأوضح الاتحاد الفلسطيني أن الحكم استشهد إلى جانب والدته وزوجته وأطفاله الأربعة، بالإضافة إلى أفراد آخرين من أسرته.

ووفقًا للحساب الرسمي للاتحاد الفلسطيني فإنه قد تم استشهاد أكثر من 152 رياضيًا فلسطينيًا من بينهم 85 شهيدًا في كرة القدم بالإضافة إلى تدمير 16 منشأة رياضية بالقطاع، و5 منشآت في الضفة الغربية.

ويُعد خطاب، أحد الحكام المعتمدين لدى الاتحادين الآسيوي والدولي لكرة القدم، وشارك في إدارة العديد من المباريات في البطولات الآسيوية والعربية منذ اعتماده عام 2020.

يُذكر أن الشيخ سلمان بن إبراهيم آل خليفة، رئيس الاتحاد الآسيوي لكرة القدم، قد أصدر بيان يعرب به عن حزنه العميق وصدمته بعدما علم بنبأ وفاة الحكم الفلسطيني.

 

أخبار ذات صلة

0 تعليق