عااجل .. تفريغ موبايل حسن راتب يكشف أسماء جديدة في قضية تهريب الاثار

الحكاية 0 تعليق ارسل طباعة تبليغ حذف

أعلن قاضي المعارضات بمحكمة جنوب القاهرة، الأربعاء، حبس رجل الأعمال حسن راتب، 15 يوما على ذمة التحقيقات، وذلك لاتهامه بتمويل علاء حسنين، المعروف إعلاميا بـ"نائب الجن"، في قضية عمليات التنقيب عن الآثار.

وقررت جهات التحقيق حبس سائق، 4 أيام على ذمة التحقيقات بقضية الآثار الكبرى بعد ثبوت علاقته برجل الأعمال حسن راتب وبعض المتهمين في قضية التنقيب عن الآثار، بعدما أكدت التحقيقات في القضية رقم 6635 لسنة 2021 مصر القديمة أن «محمد.ك» كان يساعدهم في تسهيل عمليات الحفر.

وواجهت النيابة حسن راتب باعترافات النائب البرلماني السابق علاء حسنين "نائب الجن والعفاريت"، والتي أشارت إلى أن رجل الأعمال متهم بتمويل حسنين ماديا في عمليات التنقيب عن الآثار.

وكشفت تحقيقات النيابة عن عمليات تمويل بملايين الجنيهات قدمها راتب لعصابة حسنين وشقيقه من أجل التنقيب عن الآثار، وهو ما أكدته اعترافات شقيق حسنين عن قيام راتب بدفع تلك المبالغ للبحث عن الآثار.

وكانت الأجهزة الأمنية قد ألقت القبض على رجل الأعمال راتب، تنفيذا لقرار النيابة العامة بضبطه.

وأوضح مصدر مطلع على سير التحقيقات، أن راتب أنكر الاتهامات الموجهة له، مؤكدا أن كل ما جمعه مع حسنين "مجرد تعامل تجاري، وتم بعقد موثق في محضر للشرطة، ولو كان هناك أي علاقة مشبوهة بينهما لما أوصله بنفسه إلى الشرطة حينما اتهمه بالنصب عام 2017".

وشدد راتب ودفاعه على أن جميع أعماله "قانونية وتخضع لرقابة السلطات ومصادر أمواله مثبتة"، بحسب المصدر.

يذكر أن راتب سبق أن اتهم حسنين بالنصب عليه بمبلغ 3 ملايين دولار عام 2017، في مركز أبو النمرس جنوب الجيزة، وبعد القبض على البرلماني السابق انتهت القضية بالتصالح.

0 تعليق