أكثر 10 شركات تعمل في مجال الميتافيرس طموحاً في العالم

من المتوقع أن تغير تقنية الميتافيرس شكل العالم تغييراً جذرياً، وأن تصبح جزءاً لا يتجزأ من الحياة اليومية للأفراد خلال الخمسة عشر عاماً المقبلة، فمع تطور هذه التقنية سيصبح بإمكان الأشخاص الانتقال من مكان إلى آخر في عالم الميتافيرس في غضون ثوانِ، والسفر من دولة إلى أخرى دون ركوب طائرة، وغير ذلك من مزايا من المتوقع أن توفرها هذه التقنية في المستقبل القريب.

 

وقد بلغت قيمة سوق الميتافيرس العالمية 209.8 مليار دولار في 2021، ومن المتوقع أن تصل قيمته إلى 716.5 مليار دولار بحلول عام 2027، بمعدل نمو سنوي مركب قدره 22.7%، وذلك وفقاً لتقرير أصدرته شركة أبحاث السوق " Brand Essence".

 

وهناك 10 لاعبين رئيسيين في صناعة الميتافيرس، تم تصنيفهم بناءً على ما تطمح كل شركة فيهم إلى تحقيقه في هذه الصناعة، فضلاً عن منتجاتها، وتقارير أرباحها، وآراء المحللين، وفيما يلي الشركات العشر الأكثر طموحاً في صناعة الميتافيرس.

 

10- يونيتي سوفت وير " Unity Software"

 

 

تبلغ القيمة السوقية لـ "يونيتي سوفت وير" 27.6 مليار دولار، وهي شركة مختصة في تطوير برامج ألعاب الفيديو، وتقدم أدوات لإنشاء محتوى ثلاثي الأبعاد في الوقت الفعلي، وقد أعلنت في شهر مارس هذا العام أنها ستتعاون مع شركة "Insomniac Events"- والتي تتمتع بخبرة تزيد على 30 عاماً في مجال تنظيم المهرجانات والحفلات الموسيقية- لبناء عالم ميتافيرس يتمكن فيه جماهير " Insomniac" من التجمع معاً بغض النظر عن أماكنهم، والتفاعل مع حفلات الشركة بشكل افتراضي.

 

9- أوتودسك " Autodesk"

 

 

هي شركة برمجيات أمريكية تبلغ قيمتها السوقية 46.3 مليار دولار، تقدم خدمات وبرامج تصميم وهندسة وترفيه ثلاثية الأبعاد، ولدى الشركة العديد من المنتجات في عالم الميتافيرس، بما في ذلك منصات الواقع الافتراضي والمعزز مثل "Civil 3D" و"Fusion 360" و"Maya".

 

تتيح هذه المنتجات للشركات إمكانية بناء نماذج رقمية لها، وإجراء عمليات محاكاة بداخلها، لقياس سلوك المستهلك، وتحسين العمليات التجارية.

 

8- كوالكوم " QUALCOMM"

 

 

هي شركة أمريكية متخصصة في تصنيع أشباه الموصلات، تبلغ قيمتها السوقية 165.7 مليار دولار، وقد أطلقت في شهر مارس هذا العام صندوقاً بقيمة 100 مليون دولار، تستهدف من خلاله الاستثمار في شركات ومطوري أجهزة الواقع المختلط، بما في ذلك سماعات رأس الواقع الافتراضي، ونظارات الواقع المعزز.

 

7- تينسنت " Tencent"

 

 

تبلغ القيمة السوقية لشركة الألعاب الصينية "تينسنت" 460.9 مليار دولار، وتمتلك شركة "إيبك" للألعاب والتي طورت اللعبة الشهيرة "فورتنايت"، والتي تعطي لمحة عما ستكون عليه الأشياء في عالم الميتافيرس، حيث تمكن المنصة المستخدمين من إنشاء شخصيات افتراضية لهم "أفاتار"، يمكنهم استخدامها لاستكشاف عوالم افتراضية متعددة، وقد قدم العديد من المشاهير حفلات موسيقية افتراضية على المنصة مثل "ترافيس سكوت".

 

6- ميتا " Meta"

 

 

غيرت شركة "فيسبوك" الشهيرة اسمها إلى "ميتا"، وأعلن مديرها التنفيذي "مارك زوكربيرج" أن الشركة ستتحول من شركة تواصل اجتماعي إلى شركة ميتافيرس خلال العقد المقبل، وتكرس الشركة جهودها لبناء عالم رقمي، وتفيد التقارير بأن الشركة أنفقت بالفعل 10 مليارات دولار على تطوير الميتافيرس.

 

ومن بين مشروعات الشركة الشهيرة في مجال الميتافيرس منصة "هورايزون وورلدز" و"هورايزون ورك رومز"، وسماعة الواقع الافتراضي "أوكولوس كويست 2".

 

5- ليندن لاب " Linden Lab"

 

 

تشتهر شركة التكنولوجيا الأمريكية "ليندن لاب" بإنشاء منصة "Second Life"، وهي منصة تمكن الأشخاص من ابتكار شخصيات افتراضية لأنفسهم "أفاتار"، وإنشاء عالمهم الخاص، ويحقق مستخدمو المنصة المعروفون أيضاً باسم "المقيمين" أرباحاً من خلال بيع الأصول الرقمية في سوق المنصة.

 

وتمتلك "ليندن لاب" شركة تحويل الأموال "Tilia"، والتي تم تأسيسها لمعالجة المدفوعات وتقديم خدمات مالية إلى مجتمع "Second Life"، وقد أعلنت "Tilia" عن تعاونها مع "يونيتي سوفت وير" لدعم الاقتصادات الافتراضية لمطوري الألعاب والميتافيرس.

 

4- إنفيديا"NVIDIA"

 

 

تعد شركة "إنفيديا" الأمريكية واحدة من أهم شركات إنتاج وحدات معالجة الرسوم لأسواق الألعاب، والرقائق الإلكترونية لأسواق الحواسيب والسيارات، وتبلغ قيمتها السوقية نحو 694 مليار دولار.

 

من أهم منتجات الشركة في صناعة الميتافيرس منصة "Omniverse"، والتي تمكن الشركات من امتلاك أصول رقمية، ومحاكاة عمليات الإنتاج في بيئات افتراضية في الوقت الفعلي، وتستخدم نحو 500 شركة هذه المنصة بما في ذلك "أمازون" و"بيبسيكو" و"لوكهيد مارتن"، لبناء نماذج رقمية دقيقة لها، وتطوير تجارب واقعية للعملاء.

 

3- أمازون "Amazon"

 

 

تبلغ القيمة السوقية لمنصة التجارة الإلكترونية "أمازون" 1.7 تريليون دولار، وقد قامت هذه الشركة العملاقة بدمج تقنية الميتافيرس في سوقها، إذ تقدم "أمازون" أداة تسوق تمكن العملاء من تخيل شكل الأثاث في غرفهم قبل الشراء باستخدام تقنية الواقع المعزز.

 

2- ألفابت "Alphabet"

 

 

تقدم "ألفابت" الشركة الأم لشركة "جوجل" الأمريكية مجموعة متنوعة من منتجات الواقع الافتراضي والمعزز، وتعمل حالياً على تطوير المزيد من منتجات الميتافيرس.

 

ومن أهم مشروعات الشركة في مجال الميتافيرس مشروع "ستارلاين"، والذي يستخدم تقنيات عديدة بما في ذلك التعلم الآلي والمعالجة الذكية للصور والصوت المكاني وضغط البيانات آنياً، لتقديم تجربة تواصل مختلفة، عبر إجراء محادثات فيديو ثلاثية الأبعاد تُشعر المستخدمين بأنهم يجلسون مع الشخص في العالم الواقعي، دون الحاجة لسماعة رأس للواقع الافتراضي، حيث تطور الشركة بدلاً من ذلك "كشك" لدردشة الفيديو مثل أكشاف الهاتف التي كانت منتشرة على نحو واسع فيما مضى، ولكن بتقنيات أكثر تطوراً.

 

1- مايكروسوفت " Microsoft"

 

 

تنافس شركة "مايكروسوفت" الأمريكية شركة "ميتا" في بناء عالم افتراضي، وتقوم "مايكروسوفت" التي تبلغ قيمتها السوقية 2.3 تريليون دولار بتطوير إصدارات مستقبلية من "أزور" و"ويندوز" و"أوفيس 365" و"لينكد إن"، والتي ستعتمد على تقنيات الواقع المعزز والافتراضي.

 

ومن أهم منتجات الشركة في عالم الميتافيرس منصة "ميش"، والتي تمكن مستخدميها من الالتقاء معاً عن بعد في مكان واحد، وتعتمد المنصة على تقنيات الواقع الافتراضي والمعزز.

 

 

المصدر: إنسايدر مونكي

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى

السابق عشية الانتخابات اللبنانية.. عون: صندوق الاقتراع أنظف ثورة
التالى بيدرسون : الحل السياسي في سوريا لا زال بعيدا
 
يلا شوت